facebook   twitter  youtube
الدكتور خالد غازي





أراء وكتاب
أمير تاج السر
د. لنا عبد الرحمن


الانتهازي السياسي.. أسباب نفسية تبرز سماته السلبية

وكالة الصحافة العربية (القاهرة :) الإثنين, 19-يونيو-2017   05:06 صباحا

شكرا لك ..! لقد تم ارسال المقال بنجاح .
اغلاق

ارسال » الانتهازي السياسي.. أسباب نفسية تبرز سماته السلبية
اسمك
بريدك الالكتروني
مرسل لبريد الكتروني
نص الرسالة


ارسال مقال ارسل | اضف تعليق|حفظ المقال حفظ|طباعة مقال طباعةاضف للمفضلة اضف المقال للمفضلة

على الرغم من تمتع الشخص الانتهازي ببعض الصفات الإيجابية مثل الذكاء والقدرة على استغلال الفرص والمواقف المختلفة، إلا أن صفاته السلبية تبدو أكثر، لا سيما إذا كان يعمل في المجال السياسي، حيث أنه لا يتقيّد بمبدأ معين، ويسعى دائما لتحقيق صالحه الشخصي. وتعني الانتهازية السياسية اغتنام الفرص بكافة الوسائل غير السوية، من أجل تحقيق أهداف معينة لا تخدم سوى الشخص ذاته.
تشير د. شيرين درديري، استشارية علاج الاضطرابات السلوكية، إلى أنه فيما يتعلق بالانتهازية السياسية فهناك  الكثير من الأحداث التي أظهرت طبيعة الأشخص الممارسين لها، كان من بينهم ما ينطبق عليه هذا المصطلح، وهؤلاء يتمتعون بصفات يمكن لأي شخص أن يستنبطها، ولكن ثمة صفات إضافية تحتاج إلى من يقوم بإظهارها تبعا لتركبية السياسي النفسية، فهو من الأشخاص القادرين على التحول والتغير دائما، ومع الأسف غالبية هذه الصفات سلبية، أبرزها أن هذا النوع من السياسيين غير مبدئي، أي أنه لا يلتزم بمبدأ سياسي معين، يسعى دائما أن يحقق مبتغياته ويجاري الأحداث ويجلس على كل الموائد، فقد يكون تربى ضمن عائلة كذلك، أو أنه حرم منذ الصغر من أشياء أراد أن يحققها في كبره، ما يسمى علميا شعورا بالنقص يسعى لإشباعه، مؤكدة أن المنفعة لديه شيء هام. يبعد كثيرا عن المبادئ والعقائد. لا يرتبط بالظروف والإمكانيات. كل شيء ينبغي أن يكرث لخدمة أهدافه، كما يتمتع الانتهازي السياسي بصفات الغدر والخيانة. كثيرا ما ينتمي لفئات وجماعات وأحزاب، ولكن لا يظل يعمل تحت لوائها أي منها، ما دام يتعارض ذلك مع أحلامه ومبتغياته. لا مانع لديه من الاستغناء عنها مقابل الوصول لمآربه، دائم الاستعداد للانقلاب على أفكاره وانتماءاته. لا تعد إشكالية لديه إذا لعب كافة الأدوار في وقت واحد، بل هو متفرد في ذلك.
وتوضح شيرين، أن الانتهازي السياسي يجيد تزييف الحقائق من أجل الوصول لأهدافه. في المقابل، يمكنه التضحية بالمصالح العامة، الأمر الذي يعد خطرا على المسار السياسي العام، فقد يؤدي ذلك إلى سقوط دول بأكملها، وقد يكون ذلك بسبب تربيته التي أصّلت لديه حب الكذب وتشويه الحقائق، وكذلك يمكنه أن يكون مثاليا، وهذه ليست صفة جيدة به بل سيئة لأن استخدامها يكون مؤقتا لأهداف خاصة به، فإذا كان يرمي للانضمام إلى حزب معين أو حكومة معينة، يرى أنه من الأفضل أن بقي مثاليا لبعض الوقت ويصبّ تركيزه على مبادئ معينة، كما يستخدم كلمات ومصطلحات رنانة في خطاباته يهدف بها لفت الأنظار وتسليط الأضواء عليه، ولا مانع لديه من القيام بتمثيل أحد المشاهد الدرامية التي نالت إعجابه، يضرب من خلالها المثل للجميع في المثالية والوطنية، يسعى من وراء ذلك أن يكون مركزا للكون يدور حوله الجميع.
"براغماتي" صفة من صفات الانتهازي السياسي، حيث أنه شخص لا يعترف بالمبادئ الأخلاقية، لا يسعى معصوم العينين خلف مذهب، فهو دائما ما يتذكر أهدافه ولا يدع مجالا لنسيانها مهما كلفه ذلك، كما أنه يرى في ذاته صفات غير حقيقية، حيث يعتبر نفسه من أصحاب الأفعال الذين لا يتحدثون كثيرا بل لا يجيدون الحديث بالأساس، يظل أيضا متغيرا طيلة الوقت، لا يتمكن أحد من الوصول لحقيقة حالته النفسية، فقد يكون هادئا أحيانا وعصبيا أحيانا أخرى، فضلا عن أنه ليس هذا الشخص المتميز صاحب الجاذبية والكاريزما، بل يبدو شخصا عاديا لا يتمتع بجمال شكلي أو برشاقة قوام، يهوى كثيرا التنصت على الآخرين، وإشاعة أسرارهم، وهو ما يجعله مكروها من المحيطين به.
أما د. أحمد فهمي، أستاذ الطب النفسي بجامعة عين شمس، فيؤكد أن الانتهازي السياسي يجيد التحرك وفق الشائع، حيث أنه لا يتبنى الصحيح إلا إذا كان غالبا، ولا يهم لديه إذا كان صحيحا وضعيفا، وإنما ينتمي له أكثر إذا كان شائعا، فهو بالأساس لا يسعى إلى اتباع الحق ولكنه يهدف إلى الانتماء للرأي المنتصر، وقد يكون السبب في ذلك أنه عانى تفككا أسريا، كما لا يؤمن الانتهازي السياسي بمبدأ الصداقة، حيث لا يتعدى المقربون لديه عن كونهم حلفاء، أما الأعداء بالنسبة له فهم ليسوا دائمين، فيمكن أن يصبحوا بين ليلة وضحاها أحبابا وحلفاء، طالما تلاقت الأهداف بينه وبينهم.
يسعى الإنسان الانتهازي إلى تزيين الواقع الحزين الغاضب، بما يخدم صالحه الشخصي، فهو قادر على سلب الرأي العام حقه في التعبير عن رأيه طالما أن ذلك يلحق الضرر به. لا يكترث ولا يتأثر مطلقا بمصطلحات الكرامة والإنسانية، بل ينظر إليها باعتبارها أمورا ليست هامة، كما أنه يكره الحقائق ويعتبرها نيرانا يمكنها أن تلتهمه بسهولة، لذلك يعمل دائما لإخمادها، ويكاد يكون هذا هو العمل الإيجابي الذي يعترف به من داخله، حيث يدرك أنها الحقيقة ولكن لا يظهرها.
ويلفت فهمي إلى أن الصعود على أكتاف الآخرين من أكثر الأمور التي يجيدها الانتهازي السياسي، حيث لا يمتلك وسائل تؤهله إلى الوصول لأهدافه دون نفاق أو خداع أو كذب، فهذه أدواته التي يستخدمها دائما، كما أنه يجيد تقديم الاستشارات ولكن التي تتخذ مسلكا بعينه، حيث يجيد القيام بدور صديق السوء المتآمر على الآخرين، ما دام ذلك يؤهله لإقامة علاقات مع نظاميين أو مسؤولين، فهو يسعى من وراء ذلك إلى تقلد المناصب السياسية، كذلك تكون لغته التي دائما ما يتحدث بها مع الآخرين هي لغة مزيفة، حيث يطلق على السرقة والفساد نجاحا وتحقيق ذات، والصدق غباء، بعكس ما هو سائد ومتعارف عليه في قيم وثقافة المجتمع.

   

التعليقات






شكرا لك ..! سوف يتم عرض التعليق بعد التدقيق .



   

لماذا لا تفصح المرأة عن عمرها الحقيقي ؟ لماذا لا تفصح المرأة عن عمرها الحقيقي ؟

تسعى المرأة دائما إلى إخفاء عمرها الحقيقي عن الآخرين، من واقع رغبة داخلية فيها للظهور بصورة مثالية وأصغر عمرا، فتلجأ إلى إجراء عمليات التجميل التفاصيل

السيراميك .. عنصر حيوي للعلاج البشري السيراميك .. عنصر حيوي للعلاج البشري

السيراميك، مادة أرضية غير عضوية تتكون من الكوارتز أو السيلكا والكولينات، ومجموعة من الطفلات والمصهرات، ويمثل فرعًا مهمًا للتكنولوجيا أو العلم أو الفن التفاصيل

التربية الجنسية الملائمة لنمو الطفل لا تضره ولا تصدمه التربية الجنسية الملائمة لنمو الطفل لا تضره ولا تصدمه

أكدت دراسة مصرية أن استعداد الآباء والأمهات للتعامل مع الفضول الجنسي واجب أساسي وليس هامشيا، لأنه يحدد موقف الأبناء من الجنس، وبينت أن التربية التفاصيل

العثور على 60 سفينة من القرن الثاني الميلادي غارقة في مياه أبو قير بالإسكندرية العثور على 60 سفينة من القرن الثاني الميلادي غارقة في مياه أبو قير بالإسكندرية

عثر غطاسو البعثة المصرية الأوروبية للآثار الغارقة بميناء أبو قير بالإسكندرية، على حوالي 60 سفينة تجارية غارقة، على عمق غاطس حوالي 10 أمتار من سطح التفاصيل

هل الاستعداد النفسي للزواج ضروري لتكوين أسرة ؟ هل الاستعداد النفسي للزواج ضروري لتكوين أسرة ؟

يعد اتخاذ قرار الزواج من أهم وأصعب القرارات التي يتخذها الإنسان في حياته كونه يحدد ملامح مستقبله الاجتماعي والنفسي بل والحياتي بشكل عام، ومن ثم يجب التفاصيل

جائزة الألكسو – الشارقة للدراسات اللغوية والمعجمية جائزة الألكسو – الشارقة للدراسات اللغوية والمعجمية

أعلنت المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم ومجمع اللغة العربية بالشارقة عن إحداث جائـزة الألكسو – الشارقة للدراسات اللغوية والمعجمية. وفي التفاصيل

"حسام وجانيت".. بهجة غنائية

الأغنية هي أبسط أنواع الفنون وأكثرها انتشارا وتأثيرا، ويرجع ذلك لبساطتها في الطرح، ومن ثَمّ التأثير على مختلف الشرائح العمرية والثقافية. فثالوث التفاصيل




محترفات الكتابة الأدبية .. المعارضة تنحسر محترفات الكتابة الأدبية .. المعارضة
قبل فترة غير بعيدة انتشرت محترفات تعليم الكتابة الأدبية، وظهر لها معارضون، يرفضون أن يكون الإبداع مادة...
سوشال ميديا .. العرب في صداع الديموقراطية و«فايسبوك» يحذر من الروس سوشال ميديا .. العرب في صداع
في ستينات القرن العشرين، ظهر فيلم كوميدي هوليوودي لم يلبث أن صار عنوانه جملة مأثورة تتردّد باستمرار، بل تقلّد...
جائزة «اتصالات للطفل» تسلمت مشاركة 61 دار نشر جائزة «اتصالات للطفل» تسلمت مشاركة 61
كشفت جائزة «اتصالات لكتاب الطفل»، التي ينظمها المجلس الإماراتي لكتب اليافعين، وترعاها شركة «اتصالات»، عن...
باتريك زوسكيند يخدع قارئه في «السيد زومّر» باتريك زوسكيند يخدع قارئه في «السيد
ذاع صيت الكاتب الألمانيّ باتريك زوسكيند بفضل روايته العالميّة «العِطر: قصّة قاتل» التي صدرت عام 1985 واحتلّت...
الرواية الأفريقية طموح إلى العالمية الرواية الأفريقية طموح إلى العالمية
بين الطموح والمقاومة وإثبات الوجود والغوص في أعماق الذات البشرية بكل أبعاد وجودها الاجتماعي والنفسي...

هل تتوقع ان تستجيب قطر لمطالب الدول المقاطعة لها؟

نعم
لا
ربما






جريدة صوت البلد

© جميع الحقوق محفوظة لموقع جريدة صوت البلد 2017