facebook   twitter  youtube
الدكتور خالد غازي





أراء وكتاب
أمير تاج السر
د. لنا عبد الرحمن


رموز جديدة لمواجهة هذا العالم

قيس مجيد المولى () الخميس, 24-اغسطس-2017   03:08 صباحا

شكرا لك ..! لقد تم ارسال المقال بنجاح .
اغلاق

ارسال » رموز جديدة لمواجهة هذا العالم
اسمك
بريدك الالكتروني
مرسل لبريد الكتروني
نص الرسالة


ارسال مقال ارسل | اضف تعليق|حفظ المقال حفظ|طباعة مقال طباعةاضف للمفضلة اضف المقال للمفضلة

ماذا تعني فكرة الإستخدام الصحيح للغة؟ وهل هي الفرار من طغيان الوجود اللامشروع والحفاظ على آلية المنظومة الذهنية لكشف مخلفات اللغة في الماضي وقبول أي شكل من أشكالها الرمزية تأسيسا على مقولة (لغة حسنة ... معنى جيد) وهل أن هذه اللغة تجعل المعنى الذي أقصده أوضح مما عبرت عنه ..؟ أي عنيت كل ما قلت ولكن لم أعن شيئاً، وهل أن البنية اللغوية تتشكل في الفرد من محيطه الذي ينظم له تصوره للعالم وتكون صوره شبه جاهزة. يقول وورف: إن اللغة تمارس نوعا من الدكتاتورية على الإدراك الحسي.
يرى ابن جني في تعريفه للغة بأنها مجموعة من الرموز التي يتعارف عليها المجتمع، أي أنها أصواتٌ يُعبر بها كل قوم عن أغراضه. ويقترب جاكوب كورك من هذا المعنى فيرى أن اللغة تتيح للعقل الشعري الولوج الى عالم البدائل المرعب واللاعقلاني كما أن نموها نموا مستمراً وهذا النمو المستمر يؤدي الى تنمية المعنى.
ينظر الباقلاني الى الشعر كونه حدا تعبيرياً لأنه "يصور ماضي النفس للأخرين" وبما أن الشعر يصوّر ماضي النفس للآخرين نرى ضمن هذا المفهوم بأنه يتوالد من تناقضين كما أنه شكل من أشكال الهذيان وليس خطابا عينياً فالكلمات تصطرع أميبيا لتثير عواطف متنوعة وتنمو تدريجيا للتعويض، وكأنها لا تستسيغ وجودها في معنى مترهل وهزيل ولا تستسيغ وجودها في فوضى الإنفعال العاطفي والذي لا يساعد المخيلة على تنظيم محتوياتها وضبط صورها بشكل يؤدي الى الإنسجام ما بين مصداقية الشاعر وجمال شعره بوجود مدلولات الإدراك العقلي (الإدراك التصوري) والذي يأخذ شكل الحاضر بعد إستحضاره للماضي وهذا الفهم يشبه ماذهب اليه (ليفي شتراوس) عن التاريخ من أنه أي التاريخ يغدو جانبا من الحاضر عندما تستعيده الذاكرة ولكن هذه الصور الخليطة بتوقيتات الحاضر وأستحضار الماضي حاضرا تقف عند حدود المنطق ولا تصل الى الصور الغامضة في النفس أي وصولها الى مناطق اللاشعور.
إن الشاعر يحيط بعناصره (الفكرية – الخيالية – العاطفية) ويستكمل صوره بعد أن يكمل توافقه ما بين قدراته التخيلية ضمن إدراكنا بأن لغة الشعر هي لغة العاطفة بقدر تفاعلها مع لغة العقل والتي تقوم أي لغة العقل بدورها الإستدلالي لممارسة عمليتي (التوضيح والتصحيح) دون المساس بهواجس الشاعر وأفكاره وبياناته ونَفَسهِ اللامرئي.
ولعل اللغة بقدراتها الإثرائية وما تمتلكه من الخصائص تكفي الحاجات البشرية للتعبير ضمن السياقات التي تعبر عن طبيعة حاجة كل فرد لها وهي حين تدخل في بنية النص فتعني ما تعنيه هنا وتعني ما تعنيه هناك، وأن هذا التحول فيما تعنيه هنا أو هناك يشكل قيمتها الإبداعية وتجديدها المستمر لمحفزاتها الإنتاجية.
إن كفاءة القوى المنتجة للنص ومنها إيقاظ الكلمات المعطلة في اللغة وكذا المحسوسات الآلية وكل الأشياء التي تدخل في معنى ما بعد التفسير لا بد من أن يتعامل معها الشاعر بمثابة (تصفية حساب) بقول غوته:
لقد حاولت أن أجد كل ما كان يشغلني أو يفرحني أو يحزنني في صوره وبهذه الطريقة كنت أصفي الحساب مع النفس.
إن الخصائص التي تعبر عن كفاءتها تديم الإنتظار لرموز جديدة ولتكن هذه الرموز تلك التي لا يتوقعها الشاعر أبداً لكنه يديم الإنتظار لها كونها الوحيدة التي يستطع من خلالها إدامة زخمه الشعري ومواجهة الجديد وكذا غير المرئي في هذا العالم.

   

التعليقات






شكرا لك ..! سوف يتم عرض التعليق بعد التدقيق .



   

لقاء بصوت أم كلثوم في باريس لقاء بصوت أم كلثوم في باريس

عبثا أزمع الفــراق وآلى ** كلما جن الليل حن وعــادا ذكريات حاصرته فلـولا ** وشريط لأم كلثـوم زادا كان لقائي بصوت السيدة أم كلثوم في باريس في صيف التفاصيل

مي زيادة وصالونها الأدبي مي زيادة وصالونها الأدبي

وجدت دعوة الإمام محمد عبده وتلميذه قاسم أمين وغيرهما من المصلحين آذانا صاغية في المجتمع العربي، وهو يدب نحو الرقي ويسعى نحو النهضة في نهاية القرن التفاصيل

الجوائز العربية وجبر الخواطر الجوائز العربية وجبر الخواطر

قال كاتب عربي صديق في تعليقه على قائمة إحدى الجوائز الأدبية العربية الهامة، إن هناك كتابا معينين يدخلون تلك القوائم ليس بسبب إبداعهم المستحق، ولكن التفاصيل

لا أحد يُراسل الكولونيل لا أحد يُراسل الكولونيل

ما بين نزع الكولونيل غطاء علبة البُن والتي لم يبق فيها سوى قدر ملعقة صغيرة، وبين اللحظة التي تأمل ملياً زوجته بعد أن جذبته من عنق قميصه وهزته بقوة التفاصيل

ما يريده الأدباء ما يريده الأدباء

منذ فترة قليلة، رحل الكاتب المصري صبري موسى، صاحب رواية «فساد الأمكنة»، الممتعة، الغريبة في أحداثها، التي تدور في بيئة لم تكن مكتشفة، ولا تزال غامضة التفاصيل

المثقف وجاذبية الديكتاتور المثقف وجاذبية الديكتاتور

المثقف والتطلع السياسي، والديكتاتور، والأخلاق، وتطابق الفكرة والعمل... الخ، تدور في محور واحد. تشغل كُتاب الغرب، ويُفترض أن تشغل كُتابنا أيضاً التفاصيل

بحثا عن شرق آخر بحثا عن شرق آخر

أي شرق نريد؟ الشرق المصنّع الذي ابتدعته اتفاقيات سايكس بيكو وكل ما تلاها لتمزيق ما بقي واقفا بعد الانهيارات العثمانية والهزائم المتتالية، أم شرقا آخر التفاصيل




اليوم.. انتهاء قبول طلبات تشغيل 850 عاملا اليوم.. انتهاء قبول طلبات تشغيل 850
تنتهي وزارة القوى العاملة، اليوم، الخميس، من قبول طلبات تشغيل 850 عاملا إنتاج بإحدى الشركات بمحافظة بورسعيد،...
افتتاح معرض فني بدار الأوبرا افتتاح معرض فني بدار الأوبرا
يفتتح الدكتور مجدي صابر رئيس دار الأوبرا المصرية والدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح...
جميلة بوحيرد من أسوان جميلة بوحيرد من أسوان
أكدت المناضلة الجزائرية جميلة بوحيرد، إن الشعب المصرى والجزائري نسيج واحد منذ عهد الزعيم الراحل جمال عبد...
 نصف مليون زائر لمعرض الدار البيضاء الدولي للكتاب نصف مليون زائر لمعرض الدار البيضاء
طيلة أيامه واصل المعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء انفتاحه على تجارب روائية وقصصية من العالم العربي...
موسم «الديماغوجيا» في الجزائر موسم «الديماغوجيا» في الجزائر
في الجزائر، الجميع يتكلم في الوقت نفسه، الأصوات تتداخل في ما بينها، والصراخ يطغى على الحوار الهادئ. كل فكرة...

هل تتوقع ان تستجيب قطر لمطالب الدول المقاطعة لها؟

نعم
لا
ربما






جريدة صوت البلد

© جميع الحقوق محفوظة لموقع جريدة صوت البلد 2018